الرئيسية / منوعات / فن وثقافة / بائع كعك تركي يتبرع بقوته اليومي لصالح ضحايا مذابح الروهينغا

بائع كعك تركي يتبرع بقوته اليومي لصالح ضحايا مذابح الروهينغا

خصص “أركان أيهان”، بائع سميت (كعك) في ولاية كوجالي التركية، كامل ما حققه من ربح طيلة يومين بعد عطلة عيد الأضحى، لصالح المساعدات الإنسانية المرسلة إلى مسلمي إقليم أراكان غربي ميانمار.

ولم يتمالك أيهان نفسه عند رؤية الجرائم والاعنداءات الوحشية ضد مسلمي الروهنغيا، وقرر عمل شئ يوصل به أصوات المظلومين |إلى كل العالم.

وعن خطوته قال أيهان (40 عاما): “عشت حالة مريرة من القهر خلال أيام العيد، لدى رؤيتي أخواننا المسلمين في أراكان الذين ترتكب بحقهم أبشع الجرائم”.

وأضاف : “لم تر عيني النوم لفترة طويلة، ولم أستطع تذوق شئ من لحوم الأضاحي، وأخواني يذبحون هناك”.

ولتحقيق هدفه، توجه أيهان إلى مطبعة، وكتب على قميصه جملة “كم ظالم أنت أيها العالم، أراكان تبكي وأنت صامت”، ومن ثم بدأ يجوب مدينته ليببع كعكه.

وأشار أيهان إلى أنه رغم عمله بهذه المهنة لاكثر من 14 عاما، إلا أن ما فعله طيلة اليومين السابقين كان له تأثير مختلف على نفسه.

وأضاف “شعرت أني أفعل شيئا جادا لإخواني هناك”.

وتبرع أيهان بـ 147 ليرة ( 50 دولارا) التي ربحها من عمله خلال يومين إلى هيئة الإغاثة الإنسانية لإرسالها إلى مسلمي أراكان.

وسمحت حكومة ميانمار في وقت سابق لمنظمات إغاثية تركية بالدخول إلى أراكان، وإدخال ألف طن من المساعدات الإنسانية كمرحلة أولى.

وتسعى منظمات الإغاثة التركية إلى تلبية الاحتياجات الأساسية لأكثر من 100 ألف أسرة في أراكان.

عن nashwa

شاهد أيضاً

لماذا الخبز الاسمر مفيد أكثر من الخبز الابيض؟

“الخبز الأسمر صحّي أكثر من الخبز الأبيض”… باتت هذه المعلومة بمثابة “عُرف”، حتى يكاد لا …