الرئيسية / عربي / الرياض تعلّق الحوار مع قطر بعد دقائق من اتصال هاتفي

الرياض تعلّق الحوار مع قطر بعد دقائق من اتصال هاتفي

بعد دقائق على الإتصال الهاتفي الذي جرى بين أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وولي العهد السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، عادت “لهجة” التصعيد الى الواجهة بين الدوحة والرياض من بوابة اتهام قطر بتحريف مضمون الإتصال الذي تمّ، حيث أعلنت المملكة العربية السعودية تعطيل أي حوار أو تواصل مع السلطة في قطر حتى يصدر منها تصريح واضح توضح فيه موقفها بشكل علني، وأن تكون تصريحاتها بالعلن متطابقة مع ما تلتزم به.

وبهذا الصدد، صرّح مصدر سعودي مسؤول في وزارة الخارجية أنّ” السلطة القطرية لم تستوعب بعد أن  السعودية ليس لديها أي استعداد للتسامح مع تحوير السلطة القطرية للاتفاقات والحقائق، وذلك بدلالة تحريف مضمون الاتصال الذي تلقاه ولي العهد السعودي من أمير دولة قطر بعد دقائق من اتمامه” وفق قوله.

 

ولفت المصدر إلى أنّ” الاتصال كان بناءً على طلب قطر وطلبها للحوار مع الدول الأربع حول المطالب”، مضيفاً “إنّ ما نشرته وكالة الأنباء القطرية لا يمت للحقيقة بأي صلة، وأن ما تم نشره في وكالة الأنباء القطرية هو استمرار لتحريف السلطة القطرية للحقائق” حسب تعبيره، وتابع قائلا: “إن هذا الأمر يثبت أن السلطة في قطر ليست جادة في الحوار ومستمرة بسياستها السابقة المرفوضة”، وختم بالقول “تؤكد المملكة أن تخبط السياسة القطرية لا يعزز بناء الثقة المطلوبة للحوار”.
وكانت وكالة الأنباء القطرية قد أعلنت أنّ” الاتصال المذكور جاء بتنسيق من الرئيس الأميركي دونالد ترامب”، في حين قالت وكالة الأنباء السعودية “إن الاتصال بين أمير قطر وولي العهد السعودي كان بناء على طلب قطر وطلبها للحوار مع الدول الأربع حول المطالب”.

عن dareen

شاهد أيضاً

بعد 11 عاما على وقوعها..نيويورك تايمز تنشر تقريرا عن التحقيقات في احداث 11 سبتمبر و تورط السعودية فيها

كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية معلومات جديدة حول تورط السعودية في هجمات 11 أيلول/ سبتمبر، التي وقعت …